الثلاثاء، 19 ديسمبر، 2006

تلك اللحظات



أتذكر تلك اللحظات التي قضيتها معها
مازلت أتجول بين طيف الماضي العبق الذي أضحى زمانا غابرا
لن انسي لحظة وداعها ااااه كيف كانت .
ظللنا نلهو ونلعب حتى غابت خيوط الشمس وانحسرت في الأفق
\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\
يرتسم المشهد امامى
صديقتي والتي يكن لها القلب عظيم محبة واحترام
النظرات
والبسمات
والضحكات
حتى الهمس التي كنا نطلقها من حينا إلى أخر عندما نهوي التسكع على الغرباء من حولنا
تلك الذكريات التي كانت سلوى يوم
اتشحت دنياي أنا وهى الفرقة
آه مااصعب أن تكون ماضيا في حاضر شخصا أحببته وبصدق
جعلته صديقا وألبسته ثوب الإخلاص ووصفته بصفه الإخاء
حقيقة إيه الناس!!
من منكم يستطيع ضمان استمرار من يحبه معه
دائما تبقى الحقيقة في ذلك الركن القصي من الحياة والتي تشير بأننا نفقد من نحب ومن يحبوننا يفقدوننا.........!!
!!!!!
!!!!!
!!!!!
وتستمرالحياه
غدا يشرق بأمل جديد وحبا جديدا
شمسا تمنح حياة بمعاني أخر ونظرة أخر
لن أنساك.
ستظلين في تلك البقعة من الروح لا تطأها النسيان
احببببتك واحببت فيك معنى ان تكوني أخا
في زمن الغربة