الثلاثاء، 8 مايو، 2012

احساس غريب


يعيش بذاتي ذلك الاحساس الذي جعلني شخصا أخر مقيدا في حياتي...
حيث الأيمان.. بأن الألوان لا تبق على حالها إن طال الزمان ..
فالأمر سيان عندي بأن احضر أحمر فاراه عاد ارجوانا...
...............
رحماك ياالهي...
..............

هل اصابني مس من هذيان ..
هل صحيح بأن اللحظات التي عشتها ليست هناك في عالمي...
وإنما احيا بداخل انسان اخر معي...
...
...

لن أجيد التعبير .. ولن أحسن التفسير .. فلقد سكنت الجوارح من المؤثرات ..أعالي حياتي حتى الفت منظرها في سماء عالما كنت اعشق النظر اليه في ساعات الاصيل .. وحين تتوسط النجوم ليلا بعد يوما من الذكريات طويل...
..
..

قد يشعرون اولئك الذين فارقتني الحياة عنهم معنى الشوق والوله إلى الذين نحبهم عندما تغيم السماء في ليالي الشتاء..
..
اهلي ..اسال الله التوفيق والسداد واللقاء القريب بأذنه تعالى