الاثنين، 7 مايو، 2012

في خاطري

يجول في خاطري الكثير لأحكي عنه ..لكن يظل قلمي اقل قدرة من البوح بما اعاني منه...
لأسباب، لا تكاد تتغير في حياتي ..مابين يأس و صراع مع الأزمات إلى انثباط وقلة حيلة .. وآآآآآآآه ممزوجة بالخجل...
لم نكن قد عشنا مثل باقي البشر على الأقل منذ ردح من السنين لا اكاد اذكرها، وتنتابني الدهشة في صمت !! و استغراب يجشم على صدري .لحال قلّ ان تجده في بلاد كهذه ، لكنها إرادة الله ان نكون نحن من الصفوة ، و دائما نحن من الصفوة الذي لا نسلك طريق البشر في كل شيئا و على كل حال..لا يغرنكم التمييز ،،،فليس في كل احواله موجب..أحبتي.
..
..
..
الحمدلله دائما به و عليها أختم كلامي ..ربي ارزقنا من حيث لا نحتسب...آآمين..
لو اننا ركزنا قليلا و علمنا بأن الخلود من المحال حدوثه وان الاهات مهما كثرت سيأتي حينا ,,,,,,,,,,ينتهي فيه كل شئ ... وتتوقف عجلة حياتنا و التزماتنا و قراتنا لأسطر طال قراتها من طرفنا..سيأتي الموت لينهي كل حكاية وكل قصة و حدث جلل...قد هزا  فين وترا وكسر فينا ..الواح من السعادة أو حزن...
..
..
..
الحمدلله..الحمدلله