الأربعاء، 24 أكتوبر، 2012

أبي؟

حداد على حال ياأبي لايتغير ... وحلم لا بد ان نيأس منه ان يتحقق..وان نتوحد بقلبينا بقالب واحد..امنية ستجهض هذا المساء..و دم مسفوح ساتركه شاهد على موت الأمل..وعلى ضحكات مختنقه تفوح بالفشل..
و صمت اكسيه حياتي.و مسافات بيننا تبعدنا..إنه الحلم ...
حلمي بان نكون هناك في مشارف كل الطرقات معا نتسامر..نتحاور..
لكنها رغبة عمياء..و قصة بتراء عن أبي..
و عن مواقف مشحونه بمشاعر اخرى لا تنتهي...
و سيل من الذكريات احمل معه مكتلي.وفي كل يوم ازيد حملا على اكتاف مواجعي وانا امضي لله..بثبات في طريق لا اريد سلوكه..
بيد انني اامل بان استيقظ على خرافة اصدقها بان لست انا في يوم ما..و ساكون بدر بين النجوم..
و علم اعلى الرؤؤس ينحنى لي..
وساعيش نعم بكل سلبيات وليالا بت لا اقدر ان انام فيها إلا بجهد..سأعيش..فالحياة علمتني بان ليس من شي يمضي..ليبقى..بل كل شي لزوله يمضي..
لكل حزن نهاية..كما ان لكل فرح و فرج بداية..