الأحد، 1 يوليو، 2012

إنها الأهاااات ..تلك التي تدفعني إلى كتابة حرف ومسح كلمات..


علمتني ان استرق النظر إليك..في كل ساعات تكون فيها إلى جانبي,,ليس فرحا تلك النظرات ..ليست ولها تلك السرقات..إنها الأهاااات ..تلك التي تدفعني إلى كتابة حرف ومسح كلمات..إن الحزن يعتصر قلبي عندما أرى تلك النظرات الحزينة تنبع من عيناك....
ربي من قدر للبشر بأن يقررو حياة البشر ..
.............................................................
ربي انت الوحيد الذي له فقط وبيده مقاليد الخلق و تسيير اقدارهم ..لا هؤلاء البشر...
لا يعلمون..أعلم جيدا بأنهم الأن لا يعلمون عن ألمك ياعزيزي شيئا ..فقط كل تلك الأمور اشياء استحلت حق الحياة منكم في ساعة تفكير و هواء ..ساعات نزوات..
اسباب لكي يسرق الفرح من وجهك الوضاء ..لعلهم قد عبثو بعقول بعضهم ..بل بعقول الجميع، عندما اعلنو انكم لستم بشر يحق لكم حق الحياة..حق المساواة حق البقاء..على الأقل حق الأقدمية...
عزيزي ..لكم تحرقني تلك الزفرات والأفكار صباح مساء، وانا اعلم بأن العمر يمضي منهكا كعجوز قد علم بحتميه الرحيل..
عزيزي ..ادعو الله لك.. و لكم بأن يتغمدكم برحمته..إنه عالم بحالكم ولن يتركم ويخذلكم ابدا بإذنه سبحانه...