الأربعاء، 17 أكتوبر 2012

معاناة

لست أعاني فحسب..فالمعاناة أمر قد يعيشه كل شخص في الحياة...من منا لم يعاني من أمر ما ذات يوم في حياته..
دعك من التشدق بالمثالية فكلنا نحزن طالما ان الصدور تعلو وتهبط بفعل الله سبحانه وتعالى..

لا عليك .إنما اردت ان اطيل الحديث لألهي عن نفسي فيما أشكو منه و أتذمر...

فحياتي لا أدري كيف أحسن قيادتها.. وصفة الحزن وصبغاته باتت تزين جميع ملابسي في الحياة ..
فما العمل؟؟
لكي انزعني تلك الأسمال ،؟؟ مالعمل لكي اتمكن من شراء أشياء أخر تعطيني أملا حقيقة أصبحت افتقد إليه من طول مكوثي هنا في بيتي الذي بنته لي آهاتي و أشجاني..

كما قيل.... الحياة إم للانسان و إم عليه.......


من من أنا؟؟

أهات عاشت معي باستمرار ..و باستمرار قد اتعبتني
 ..اتعبني حملها..و المضي بها..عمري بنفذ، اسمع في اقوال العالمين وامالهم..اسمع اقوال الواعظين، والناجحين، والحاسرين، والغادين والأيبين..
و أنا مكاني أكرر اعمالي دون تغيير مني، دون همة، دون عزيمة...صراخ متصل بداخلي...
حسرة لا تنتهي، خطأ تلو خطأ، وفعل لا يليق..